رواية سيد جالاكسي الفصل الخامس عشر

رواية سيد جالاكسي الفصل الخامس عشر

    رواية سيد جالاكسي الفصل الخامس عشر 

    رواية سيد جالاكسي الفصل الخامس عشر


    يأتي كريس ويدخل لمكتب المدير ، 
    كانت مهوش تنتظر في الخارج ، كانت تشعر بالقلق الشديد
    مهوش : تري عما يتحدثان كل هذا الوقت ، لو كنت دخلت الحرب العالميه الثالثه لما حدث هذا كله 
    يخرج كريس من المكتب ،،،
    كريس : شكرا لتفهمك حضره المدير
    المدير : لا داعي للشكر ، وأنتي مهوش أنتي محظوظه لأنه لديك والد كهذا يحبكي ويخاف عليكي 
    تنظر مهوش لكريس ونظر لها كريس لتلتقي عينه بعينها ....
    يذخل المدير مكتبه....
    مهوش : أنا ... 
    يقاطعها كريس قائلا ..
    كريس : أصمتي (بغضب)
    تقف مهوش في صدمه كانت تشعر بالخوف والتوتر الشديد ،،،،
    حتي سحبها كريس من يدها 
    مهوش : إلي أين ؟!
    كريس : اصمتي فقط إبقي صامته 
    صمتت مهوش وذهبت مع كريس ، حتي خرج من المدرسه و وصلوا لحديقه بجاور المدرسه
    مهوش : ماذا قال لك هذا البطريق؟!
    ينظر كريس إليها دون ان يتكلم 
    مهوش : لما تنظر إلي هكذا ماذا يحدث ؟!
    كريس : لا تعلمين ماذا يحدث ها إخبريني (بصراخ)
    مهوش : إخفض صوتك فنحن بجانب المدرسه
    كريس : هذا جيد أنكي تعلمين أننا في مدرسه وليس في شارع (بغضب)
    مهوش : لما أنت غاضب هكذا ، الموضوع ..
    يقاطها كريس ،،
    كريس : جعلتكي تأتين إلي هنا لتصبحي فتاه اخري ، تتعلمي المسئوليه ، الاعتماد علي نفسكي وليس إرتكاب المشاكل مع الاخرين ، لما ضربتيها هكذا !!
    مهوش : كانت تتغزل بك 
    كريس : حقا ، وإذا ماذا في ذلك ؟!
    مهوش : كيف تريد مني سماع ذلك وأصمت دون ان اتكلم 
    كريس : أنا نجم وتلك هي حياه النجوم هناك المعجبين الذين يحبونا بجنون ، مثلكي 
    مهوش(بصدمه): مثلي ، ولكني لست معجبه سيد جلاكسي 
    كريس : لم أقصد ذلك 
    مهوش : قلتها إذا كنت تفكر فيها 
    كانت سوف تذهب حتي مسك كريس يدها 
    كريس : إنتظري 
    مهوش : لما لكي تستهزأ بي اكثر ، لكي تستهزأ بحبي لك ، احبك وافعل من أجلك المستحيل وانت لا تهتم بشئ أغار عليك لأني أحبك ، لماذا تفعل بي هذا، إن كنت لا تحبني أخبرني بذلك كي أذهب ، تعبت كثيرا لم يعد بإمكاني التحمل (ببكاء)
    وقف كريس صامت ، كان يراه تبكي ولم يستطع مسح دموعها حتي 
    مهوش : حسنا سوف أذهب ولن تري وجههي مجددا 
    كانت سوف تذهب حتي شعرت بأنه يضمها من الخلف 
    كريس : لا تذهبي ، لا تتركيني أرجوكي ، أنا أحبكي ، أشعر بسعاده عندما تكونين موجوده في حياتي ، أنتي تعطيني السعاده والفرح ، أنت الحياه بالنسبه لي ، انتي النور الذي يضئ حياتي ومن دونكي لا معني للحياه (ببكاء)
    كانت مهوش واقفه مزهوله مما تسمع كانت تبكي للغايه ورغم ذلك تشعر بالسعاده الشديده تشعر بانه اعطاها الحياه بتلك الكلمه،، كلمه احبك ليست مجرد كلمه يوجد لها الكثير من المعاني الدافئه ....
    مهوش(ببكاء): هل حقا تحبني ، هل حقا أنا النور لك 
    كريس(ينظر في عينها): لا 
    مهوش(بصدمه): ماذا 
    كريس : بل أعشقكي ، أنتي الحياه الجميله المنيره بالسعاده أنتي كل شئ جميل ، أنتي أفضل شئ جميل حدث لي
    مهوش : وأنت أيضا ، لطالما أحببتك ، منذ أن رأيتك ورؤيتك تبادلني نفس الشعور يجعلني أشعر بالسعاده حقا ،
    ابقي مغي وتحملني ، وعلمني ، سأكون مطيعه
    كريس : أعلم جيدا بأنكي لن تكوني مطيعه ولكن حسنا لا بأس
    مهوش : هيييييييح حقا أشعر بالسعاده ، التي لطالما إنتظرتها، أنت كالشمس التي تنير طريقي ، أنت كظلي ، هل ستبقي معي ، وتحبني دائما 
    كان كريس طوال الوقت ينظر في عينها ، التي أغرقته 
    كريس : ما هذا السؤال فأنا لن أستطيع البقاء معكي للأبد
    مهوش(بصدمه): ماذا 😢
    كريس : وهل كنتي تظنيني سوف أحبكي أيتها القذمه تششششش 
    مهوش(ببكاء): كاذب مخادع أكرهك ، كنت تستغل حبي لك ايها المعتوه (ببكاء)
    كان الجميع ينظر إليهم 
    الرجل : تري ماذا يحدث بينهم ؟!
    المرأه : كل الرجال هكذا مخادعون ، أظن بأنه خانها 
    كريس : إهدأي ارجوكي ، الناس ينظرون لنا ، أنا كاذب ، كنت أمزح معكي فأنا أحبكي 
    مهوش : كاذب لن أصدقك (ببكاء)
    كريس(يمسك وجهها في يده وينظر في عينها): قلت بأني أحبكي ، أنتي الوحيده التي تملك قلبي ، أنتي الوحيده التي أحب لقد أتيتي إلي حياتي وغيرتي بها كل شئ
    مهوش(تنظر في عينه): أحبك سيد جلاكسي
    ترتمي في صدره وهي تبكي 
    كريس : وأنا أيضا أحبكي يا صغيرتي 
    بقوا هكذا لعشر دقائق ، 
    حتي مر نفس الرجل والمرأه 
    الرجل : يبدوا أنهم مجانين ، كانوا يتشاجرون منذ قليل 
    المرأه : جميل للغايه ، يبدوان رائعين معا
    ............
    شيومين : سوف أتصل بكريس 
    سوهو : حسنا
    يتصل بكريس 📲
    كريس : مرحبا
    شيومين : مرحبا ، أين أنت 
    تسحب مهوش منه الهاتف ،
    مهوش : مرحبا شيومين
    شيومين : اوه مهوش مرحبا ماذا تفعلين مع كريس
    كاي : هل هما معا ، ماذا يفعلان
    تشين : أصمت انت ، تكلم هيا
    شيومين : متي ستأتون ؟!
    مهوش : ليس الان ، وداعا 
    كريس : ما هذا ، إعطيني هاتفي 
    مهوش : لا ، فلتبقي صامت كي لا أرميه لك مثل السابق 
    كريس(يضحك): مجنونه 
    مهوش : هههههه أعلم 😌
    والان هيا بنا 
    كريس : إلي أين ؟!
    مهوش : سوف أخطفك 
    كريس : عاااااا أتركيني سوف أصرخ وأقول لهم بانكي خاطفه شريره (يضحك)
    مهوش : تششش سخيف 😒
    وهيا سوف أعرفك علي شخص
    كريس : علي من ؟!
    مهوش : جدتي 😍
    كريس : لماذا ؟!
    مهوش : لأنك حبيبي الأن ويجب أن أعرفك عليها ، فأنا لا احب المواعده سرا وكي نتكلم في تفاصيل الزواج 😌
    كريس (بصدمه): تششششششش إعترفت بحبي للتو زواج ماذا 
    مهوش : أمزح 😁
    هيا كي لا نتأخر ، ذهبت مهوش وكريس ، حتي مسك كريس يدها ، كانت مهوش تشعر بالاحراج
    كريس : ماذا ألا يحق لي مسك يدكي ، فأنتي حبيبتي 
    كانت مهوش تشعر بالسعاده الشديده لسماع منه تلك الكلمه 
    " كلمه حبيبه أو حبيب ليست مجرد كلمه بل هي تعطي شعور جميل للشخص الذي أمامنا ، كونك تجد شخص يبادلك نفس شعورك ليس كل الناس يحصلون عليه "
    ذهبت مهوش وكريس لمنزل جدتها 
    دقت مهوش الباب 
    الجده : من ؟!
    مهوش : أنا جدتي مهوش ، إفتحي الباب
    الجده: مهوشتي حبيبتي 
    فتحت الباب ،،،،
    الجده (بسعاده): مهوشتي حبيبتي ، أشتقت إليكي كثيرا 
    مهوش : وأنا أيضا جدتي 
    الجده : من هذا الوسيم 
    كريس : مرحبا جدتي 😃
    مهوش : هذا صديقي جدتي 😌
    الجده : ماذا تختفين فتره ثم تأتين وأنتي حاضره صديقكي ، لو إختفيتي قليلا بعد هل كنتي ستحضرين طفلكي (تضربها بالـ 👡)
    كريس : إهدأي جدتي أرجوكي ، أنا أحبها للغايه فهي حبيبتي 
    الجده : تقول حبيبتك ، في وجههي أيها الفتي الوسيم ،
    كريس : أجل حبيبتي وأبنتي الصغيره ، أحبها جدتي أحبها من كل قلبي ، وهي أيضا تحبني ولكنها لم تريد تخبئه الأمر عنكي ، وأحضرتني إلي هنا كي أتعرف عليكي
    كانت مهوش تنظر إليه ، تشعر بالسعاده ، قلبها يرفرف في السماء 
    الجده : تلك هي مهوش حبيبتي التي ربيتها
    تفضلوا أدخلوا
    كريس : اووووه ماتلك الرائحه الشهيه 
    الجده : كان قلبي يشعر بأنكي أتيه فحضرت الطعام الذي تحبينه
    مهوش : شكرا لكي جدتي 
    بدأوا بتناول الطعام 
    الجده : أذا متي سوف تتزوجان 
    بصق كريس الطعام من فمه ، لحقته مهوش بكوب من الماء 
    مهوش : ناهذا السؤال جدتي ، لقد اعترف بحبه لي بعد تعب وسؤالك هذا سوف يقتله
    الجده : ألن تتزوجا 
    كريس : لا بل سنتزوج ، فأنا أحبها
    كانت مهوش سعيده للغايه من كلامه 
    خرجوا من المنزل بعد توديعها 
    كريس : جدتكي لطيفه للغايه
    مهوش : أجل إنها جدتي فستكون مثلي 😌
    ما تكلمت أنت والمدير
    كريس : لا شئ ، سوف يرجعكي مره أخري 
    مهوش : ماذا ظننته طردني 😞😞
    كريس : سوف تذهبين ، وتكملي دراستكي كي نستطيع الزواج
    مهوش : حقا سوف تتزوجني بعد اكمال الثانويه (بسعاده)
    كريس : لا بل بعد اكمال الجامعه 
    مهوش : لا فلتجعلها بعد الثانويه 
    كريس : لا لا لا لا حسنا 
    يذهب وهو يضحك 
    مهوش : إنتظر سيد جلاكسي ، لا تذهب 
    كريس : فكري في الامر جيدا حسنا ، فأنا أعرض عليكي الزواج 
    مهوش : تشششششش ماذا افعل بك ، سوف أقتلك (تجري وراءه )
    مهوش : حسنا ولكن اوعدني بذلك 
    كريس : ألا تثقين بكلامي
    مهوش : لا 🐸
    كريس (يضحك): مجنونه حقا ورغم ذلك أحبكي
    مهوش : وأنا أيضا أحبك
    ...... 
    الحب جميل للغايه مجرد رؤيتنا عشاق نشعر بالسعاده من أجلهم كأننا نحن العشاق ونتمني أن نكون مكانهم ، فلتحبوا شخص يكون تشعرون معه بالأمان يكون والدكي ، عالمك الصغير ، حياتكي الأبديه معه تشعري بالسعاده أعترفوا لم تحبوا بالحب فنحن لا نعلم متي نستطيع قولها ، نحن اليوم موجدين واحتمال غدا لك ولكن مع من نحب فالحياه جميله ..



    النهاية 

    بتمني يعجبكم
    رأيكم في الروايه من اول بارت لأخر بارت
    ومعانا أخر سؤال هنسمعه من السيد جلاكسي 😭😭👇👇
    السيد جلاكسي : النهارده مش هيكون سؤال ده هيكون شكر لكل اللي تابعني أنا ومهوش وفرحنا بالتعليقات الحلوه دي 😍😍💚
    مهوش : معاك حق اوي مره تقول كلمه حلوه 😂بنشكركم كلكم علي تفاعلكم وبنتكني تكونوا حبيبتوا قصتي انا والسيد جلاكسي ودي مش نهايه قصتنا دا هو لسه ياما هيشوف مني بس مش قدامكم كدا 😌😂😂
    السيد جلاكسي : خفت أنا دلوقتي ها 😒
    هسامحكي بس علشان بحبك 😍😍
    مهوش : هي هي هي يحبني ايوه بقا 😍😉💃💃
    كريس : اسكتي متفضحيناش قدام الناس
    مهوش : حاضر 😌😂
    عااااااااا الروايه خلصت انا زعلانه اوووي 😢😢😭😭😭💔💔 



    النهاية 

    جميع الحقوق محفوظة للمؤلفة M_Chanyeol 

    لمتابعة صفحة المؤلفة علي الفيس بوك : من هنا
    ,
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع رويات .

    إرسال تعليق